يونيو 13, 2024

Taqrir Washington

آخر أخبار المملكة العربية السعودية وعناوين الأخبار العربية. قراءة الصحف السعودية بما في ذلك اقتصاد المملكة العربية السعودية أهم الأخبار والأخبار السعودية العاجلة …

سائق شاحنة عربي يتعرض للهجوم من قبل مستوطنين عنيفين في الضفة الغربية

أثناء الليل بين 16 و17 مايو/أيار، كان إبراهيم الرسم يعمل سائق شاحنة في النوبة الليلية. وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الرسم تعرض لهجوم من قبل مهاجرين اعتقدوا أنه كان ينقل مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة أثناء قيادته سيارته في منطقة كوشاو هشاحر في جبال بنيامين بالضفة الغربية.

الأحد، واي نت وقال الرسم إنه بقي في المستشفى خلال عطلة نهاية الأسبوع ويستمر في تلقي العلاج الطبي في مركز شير زيتيك الطبي في القدس. ونتيجة لهذا الهجوم، أصيب الرسام بكسور في الضلوع وكسر في الأنف وألم في جميع أنحاء جسده.

وذكرت شبكة كان أن المستوطنين الإسرائيليين اليمينيين هاجموا الرزمة برشق الحجارة ونهب شاحنة. وكان المستوطنون قد وصلوا إلى مكان الحادث لمنع وصول المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، وأشعلوا النار في إطارات السيارات واعترضوا طريق شاحنة. وأشار التقرير إلى أن الشاحنة لم تكن تحمل مساعدات إنسانية للقطاع. وكانت سيارته تحمل حمولة غير ذات صلة.

حادثة واحدة ضمن سلسلة من الهجمات الأخرى

وذكرت رويترز أن مثل هذه الهجمات والاضطرابات أصبحت شائعة حيث يسعى النشطاء اليمينيون إلى منع دخول المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، ويأتي الحادث بعد أيام من قيام المتظاهرين بنهب شاحنات المساعدات المتجهة إلى غزة.

مستوطنون يهود في بؤرة رمات ميكرون الاستيطانية غير القانونية في الضفة الغربية، 8 سبتمبر، 2023. (الائتمان: حاييم غولدبرغ / Flash90)

في بيان صادر عن الرسم واي نت“أنا متزوج وأب لثلاثة أطفال وأعمل سائق شاحنة منذ أكثر من عشر سنوات. ولم أؤذي أحداً قط – وليس لدي أي نية للقيام بذلك”.

وقال موقع “واينت” إن مهاجميه اشتبكوا مع قوات الأمن في مكان الحادث، مما أدى إلى إصابة ضابطين وجندي.

وأضاف الرسم، الذي يعيش في القدس الشرقية واي نت “التقى بعشرات المستوطنين الذين سدوا طريقي. أخذوا أشياء من الشاحنة وبدأوا في حرقها، ثم بدأوا في حرق الشاحنة. على الرغم من أنني قلت أن الأشياء كانت لي، إلا أنهم اعتقدوا أنها مساعدات لغزة. العمل، أخرجوني من الشاحنة وبدأوا بضربي بوحشية على جميع أنحاء جسدي.

READ  تتصدر دولة الإمارات العربية المتحدة المنطقة العربية في مؤشر وايت شيلد لمرونة التجارة العالمية

وتابع الرسم: “لقد فعلوا ذلك لأنني عربي”. وقال لموقع واي نت إن الجنود كانوا في مكان الحادث لكنهم لم يتمكنوا من السيطرة على المهاجرين. وتحدث عن مصيره قائلاً: “الحقيقة أنني في تلك اللحظة رأيت الموت، وما زلت لا أصدق أنني خرجت حياً، كان من الممكن أن يقتلوني وحينها لن أعود إلى عائلتي”.