أبريل 14, 2024

Taqrir Washington

آخر أخبار المملكة العربية السعودية وعناوين الأخبار العربية. قراءة الصحف السعودية بما في ذلك اقتصاد المملكة العربية السعودية أهم الأخبار والأخبار السعودية العاجلة …

فوربس الشرق الأوسط تكشف عن أفضل 100 شركة عائلية عربية لعام 2024 – TradingView News

فوربس الشرق الأوسط تكشف عن أفضل 100 شركة عائلية عربية لعام 2024 – TradingView News

نُشر في الأصل: 15 مارس 2024 الساعة 12:28:58

أكبر اللاعبين في اقتصادات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويقدمون تراثًا طويل الأمد.

  • وتمثل الشركات الموجودة في دول مجلس التعاون الخليجي 85% من التصنيف.
  • وتقع المقرات الرئيسية لـ 34 شركة في المملكة العربية السعودية، تليها الإمارات العربية المتحدة بـ 28 شركة.
  • وتشكل المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت وقطر 76% من القائمة.
  • تم تأسيس ستة من الشركات العائلية المدرجة في القائمة في القرن التاسع عشر.

دبي: أصدرت فوربس الشرق الأوسط قائمتها السنوية لأفضل 100 شركة عائلية عربية لعام 2024، والتي تسلط الضوء على الشركات التحويلية طويلة المدى في المنطقة من خلال التوسع والاستثمار. ولإنشاء هذه القائمة، أخذت فوربس في الاعتبار فقط الشركات التي تملكها أو تديرها عائلات عربية في الشرق الأوسط. تم تصنيف التكتلات على أساس حجمها وقيمتها وأدائها ونشاطها التجاري وعمرها وتراثها ودرجة التنوع الجغرافي والقطاعي للأعمال.

تعد العائلات في دول مجلس التعاون الخليجي هي الأكثر نجاحًا في الشركات العائلية، حيث يوجد 34 شركة من أصل 100 شركة من المملكة العربية السعودية، و28 شركة من الإمارات العربية المتحدة، وسبع شركات من الكويت وقطر. وتشكل هذه الدول الخليجية الأربع مجتمعة 76% من القائمة.

وتحتل شركة عبد اللطيف جميل، ومقرها المملكة العربية السعودية، المركز الأول، بينما تحتل مجموعة البوذيم في الإمارات العربية المتحدة ومجموعة منصور في مصر المراكز الثلاثة الأولى. ومن بين الشركات العشرة الأولى، كانت مجموعة منصور المملوكة للمليارديرات هي الشركة الوحيدة من خارج دول مجلس التعاون الخليجي. في مايو 2023، منحت رابطة الدوري الأمريكي لكرة القدم 500 مليون دولار لمجموعة بقيادة محمد منصور لإنشاء نادي لكرة القدم في سان دييغو، كاليفورنيا بحلول عام 2025. يمتلك رئيس المجموعة محمد منصور مع الأخوين يوسف وياسين إجمالي القيمة الصافية. 5.8 مليار دولار في فبراير 2024، مما يجعلهم أغنى عائلة عربية في قائمة هذا العام.

READ  يستخدم قطب العقارات أحمد البطراوي التكنولوجيا لبناء منصة استثمار عقاري عربية

من العقارات التقليدية إلى استثمارات الضيافة، صمدت الشركات العائلية المدرجة في هذه القائمة أمام اختبار الزمن، حيث تأسست ستة منها في القرن التاسع عشر و26 شركة تأسست قبل الخمسينيات. تم تأسيس ست شركات فقط في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، جميعها تم إنشاؤها من أجل قضية ما. تصفية أو بيع أعمال سابقة أو توحيد الأصول الحالية لتشكيل مجموعة قابضة. على سبيل المثال، تأسست مجموعة O Capital Group المغربية في عام 2021، وهو نفس العام الذي اندمجت فيه شركة بنجلون القابضة مع شركة Mezion Finanscom. في المقابل، تعد مجموعة تاول التي يقع مقرها في سلطنة عمان أقدم شركة عائلية في التصنيف، حيث تعود جذورها إلى عام 1866.

يظل دعم العمليات المستدامة برأس مال كبير يمثل أولوية ثابتة للعديد من قائمة 2024. على سبيل المثال، تمتلك مجموعة النويس للاستثمارات 1,230 ميجاوات من مشاريع الطاقة النظيفة قيد التشغيل أو قيد الإنشاء في أفريقيا وبوركينا فاسو ومصر والأردن والمغرب وتوغو. وفي الوقت نفسه، وقعت مجموعة Alphardon مذكرة تفاهم مع منشأة إنتاج ألواح الجبس الفنية لإعادة تدوير الإلكترونيات والتي من شأنها تقليل استهلاك الطاقة والمياه بشكل كبير.

انقر هنا للاطلاع على القائمة الكاملة لأفضل 100 شركة عائلية عربية لعام 2024.

أفضل 10 شركات عائلية عربية في الشرق الأوسط 2024

1| عبد اللطيف جميل

دولة: المملكة العربية السعودية

مقرر: [1945[1945

2| مجموعة الفطيم

دولة: الإمارات العربية المتحدة

مقرر: الثلاثينيات

3| جماعة منصور

دولة: مصر

مقرر: 1952

4| ماجد الفطيم القابضة

دولة: الإمارات العربية المتحدة

مقرر: 1992

5| مؤسسة أولين المالية (OFC)

دولة: المملكة العربية السعودية

مقرر: 1947

6| الغرير للاستثمارات

دولة: الإمارات العربية المتحدة

مقرر: 1960

READ  دارسي أوك رياض تبهر الجماهير بالحيل السحرية

7| سدكو القابضة

دولة: المملكة العربية السعودية

مقرر: 1976

8| مجموعة المهيدب

دولة: المملكة العربية السعودية

مقرر: 1943

9| مجموعة الغرير

دولة: الإمارات العربية المتحدة

مقرر: 1960

10 | مجموعة داماك

دولة: الإمارات العربية المتحدة

مقرر: 1982

نبذة عن فوربس الشرق الأوسط

فوربس الشرق الأوسط هي النسخة المرخصة من فوربس للعالم العربي، وتعمل على تعزيز الصحافة التجارية ورأسمالية ريادة الأعمال. تنشر منصاتها على الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي أخبارًا تغطي المليارديرات والأعمال والاستثمار والتكنولوجيا والاقتصاد وريادة الأعمال والقيادة وأنماط الحياة الفاخرة. يتم نشر المجلة الشهرية، التي تتضمن مقابلات متعمقة مع القادة الأكثر تأثيرًا وابتكارًا في الشرق الأوسط، باللغتين الإنجليزية والعربية، مع توفر إصدارات رقمية عبر الإنترنت للجمهور الإقليمي والعالمي. تقوم فوربس الشرق الأوسط بتوسيع نطاق العلامة التجارية لمجلة فوربس في جميع أنحاء العالم العربي، حيث تجري أبحاثها المكثفة لنشر قوائم أصلية تلتزم بإرشادات صارمة. يجذب محتواه جمهورًا واسعًا من قادة الأعمال والمستثمرين ورجال الأعمال النشطين والمحتملين والمديرين التنفيذيين الطموحين والمؤثرين.

اتصال وسائل الإعلام: بسمة علي صادق: [email protected]

أرسل بياناتك الصحفية عبر البريد الإلكتروني إلى [email protected]

© بيان صحفي 2024

إخلاء المسؤولية: تم توفير محتويات هذا البيان الصحفي من قبل مزود خارجي. هذا الموقع ليس مسؤولاً عن مثل هذا المحتوى الخارجي ولا يتحكم فيه. يتم توفير هذا المحتوى على أساس “كما هو” و”كما هو متاح” ولم يتم تحريره بأي شكل من الأشكال. لا يضمن هذا الموقع ولا الشركات التابعة لنا أو يؤيد دقة وجهات النظر أو الآراء الواردة في هذا البيان الصحفي.

يتم توفير البيان الصحفي لأغراض إعلامية فقط. لا يشكل المحتوى نصيحة أو رأيًا ضريبيًا أو قانونيًا أو استثماريًا فيما يتعلق بملاءمة أو قيمة أو ربحية أي ورقة مالية أو محفظة أو استراتيجية استثمار معينة. لا يتحمل هذا الموقع أو الشركات التابعة لنا مسؤولية أي أخطاء أو سهو في المحتوى أو أي إجراء تتخذه بناءً على ذلك. أنت توافق صراحةً على أن استخدام المعلومات الواردة في هذه المقالة يقع على مسؤوليتك الخاصة.

READ  مساهمة اللغة العربية في اللغة الإسبانية

إلى أقصى حد يسمح به القانون المعمول به، هذا الموقع الإلكتروني وشركته الأم والشركات التابعة له والشركات التابعة له والمساهمين والمديرين والمسؤولين والموظفين والوكلاء والمعلنين ومقدمي المحتوى والمرخصين (مجتمعين أو منفردين) ) لن تكون مسؤولة عن أي عقد. عن أي أضرار مباشرة أو غير مباشرة أو تبعية أو خاصة أو عرضية أو تأديبية أو اتعاظية، بما في ذلك، على سبيل المثال لا الحصر، الأرباح المفقودة والمدخرات المفقودة والإيرادات المفقودة، سواء كانت مستندة إلى الإهمال أو الضرر أو العقد أو أي نظرية أخرى للمسؤولية، حتى لو كان الطرفان تم إبلاغنا بإمكانية أو توقع مثل هذه الأضرار.