أبريل 20, 2024

Taqrir Washington

آخر أخبار المملكة العربية السعودية وعناوين الأخبار العربية. قراءة الصحف السعودية بما في ذلك اقتصاد المملكة العربية السعودية أهم الأخبار والأخبار السعودية العاجلة …

كشفت دراسة أن 2200 خطوة فقط يوميًا تقلل من خطر الوفاة المبكرة  صحة

كشفت دراسة أن 2200 خطوة فقط يوميًا تقلل من خطر الوفاة المبكرة صحة

تشير الأبحاث إلى أن المشي ما يصل إلى 10000 خطوة يوميًا يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والوفاة المبكرة، حتى لو أمضيت بقية اليوم جالسًا.

دراسة، منشورة المجلة البريطانية للطب الرياضيوكل خطوة إضافية تزيد عن 2200 خطوة يوميًا – ما يصل إلى حوالي 10000 خطوة – تقلل من هذه المخاطر، بغض النظر عن مقدار الوقت الذي تقضيه في الجلوس بقية الوقت.

ووجد الخبراء أن الأشخاص الذين يسيرون ما بين 9000 إلى 10500 خطوة يوميا لديهم أقل خطر للوفاة المبكرة.

وعندما يتعلق الأمر بتجنب السكتات الدماغية والنوبات القلبية، فإن أولئك الذين قطعوا حوالي 9700 خطوة يوميا كانوا أقل المخاطر.

وحللت الدراسة، التي أجراها أكاديميون من جامعة سيدني، بيانات من أكثر من 70 ألف شخص تتراوح أعمارهم بين 61 عاما. البنك الحيوي في المملكة المتحدة.

بالنسبة للبحث، ارتدى المشاركون مقاييس التسارع لمدة سبعة أيام لقياس مستويات تمرينهم. وبعد سبع سنوات من المتابعة، تم تسجيل 1633 حالة وفاة و6190 حالة من أمراض القلب والأوعية الدموية مثل النوبات القلبية أو السكتة الدماغية.

وخلصت الدراسة إلى أن المشي ما بين 9000 إلى 10500 خطوة يوميا يقلل من خطر الوفاة المبكرة بنسبة 39% ويقلل من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية بأكثر من الخمس.

وعلى الرغم من أن النتائج أظهرت أن الخطوات اليومية التي تزيد عن 2200 خطوة في اليوم ارتبطت بانخفاض معدلات الوفاة وأمراض القلب، إلا أن فوائد الخطوات الإضافية التي يتخذها الأشخاص زادت بمرور الوقت، اعتمادًا على الوقت الذي يقضيه الشخص.

وفي كلتا الحالتين، تم تحقيق نصف الفائدة عند المشي 4000 و4500 خطوة في اليوم.

وقالت جولي وارد، ممرضة القلب والأوعية الدموية في مؤسسة القلب البريطانية: “نحن نعلم أن النشاط البدني اليومي ضروري للحفاظ على نمط حياة صحي وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

READ  يلعب البشر دورًا مهمًا في تدمير الماموث الصوفي

“تبين لنا هذه الدراسات الجديدة الواعدة أن كل خطوة نحو الوصول إلى 10000 خطوة يوميًا تقلل من خطر الوفاة وأمراض القلب. وحتى المستويات المنخفضة من النشاط يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.”

“نحن نشجع الجميع على أن يكونوا نشيطين من أجل صحة القلب والدورة الدموية من خلال ممارسة التمارين المعتدلة لمدة 150 دقيقة في الأسبوع.

“يمكن أن يكون هذا أي نشاط يناسب نمط حياتك، مثل المشي بانتظام بعيدًا عن شاشة الكمبيوتر، أو الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية، أو الاستمتاع بدروس التمارين الرياضية، أو النزول من الحافلة مبكرًا لقطع خطوات إضافية.”