أبريل 20, 2024

Taqrir Washington

آخر أخبار المملكة العربية السعودية وعناوين الأخبار العربية. قراءة الصحف السعودية بما في ذلك اقتصاد المملكة العربية السعودية أهم الأخبار والأخبار السعودية العاجلة …

تراجع نسبة إقبال الناخبين في إيران إلى مستوى قياسي وسط حالة من السخط

تراجع نسبة إقبال الناخبين في إيران إلى مستوى قياسي وسط حالة من السخط

وأظهرت النتائج الجزئية احتفاظ المتشددين بقبضتهم على البرلمان، بينما امتنع كبار المعتدلين والمحافظين عن التصويت في الانتخابات التي جرت يوم الجمعة ووصفها الإصلاحيون بأنها ليست حرة ولا نزيهة. المثل الثورية.

وكان محمد خاتمي، أول رئيس إصلاحي لإيران، من بين المنتقدين الذين امتنعوا عن التصويت يوم الجمعة.

ووصفت ناركوس محمدي، الحائزة على جائزة نوبل للسلام والمدافعة عن حقوق المرأة، الانتخابات بأنها “مزيفة” في بيان شاركته عائلتها مع رويترز.

وقالت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إيرنا) إن التقارير غير الرسمية تشير إلى أكثر من 25 مليونًا، أو 41٪ من الناخبين المؤهلين.

ودعت صحيفة الهمشهري إلى مقاطعة الانتخابات ووصفتها بأنها “صفعة 25 مليون دولار” في عنوان رئيسي على صفحتها الأولى بجوار صورة لبطاقة اقتراع تصفع الرئيس الأمريكي جو بايدن على وجهه.

اتهم المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي “أعداء” إيران – وهو المصطلح الذي يستخدمه عادة للإشارة إلى الولايات المتحدة وإسرائيل – بمحاولة خلق خيبة الأمل بين الناخبين الإيرانيين.

وكان عنوان “الأغلبية الصامتة” عنوان الصفحة الأولى في صحيفة هام ميهان المؤيدة للإصلاح، والتي سجلت حوالي 40٪ من الأصوات.

وقد تعلن وزارة الداخلية العدد الرسمي في وقت لاحق يوم السبت. وإذا تأكد ذلك، فإن نسبة المشاركة ستكون الأدنى منذ الثورة الإسلامية في إيران عام 1979.

وانخفضت نسبة إقبال الناخبين في إيران من 62% في عام 2016 إلى 42.5% في الانتخابات البرلمانية لعام 2020.

وتنافس أكثر من 15 ألف مرشح على مقاعد البرلمان البالغ عددها 290 مقعدا يوم الجمعة. وتم تقسيم التصويت إلى قسمين، مع التصويت على مجلس الخبراء المؤلف من 88 مقعدًا، وهو هيئة مؤثرة مكلفة باختيار خليفة لخامنئي البالغ من العمر 84 عامًا.

READ  أعمال التخريب "الكيدية والموجهة" توقف النقل بالسكك الحديدية في شمال ألمانيا

أعلنت وزارة الداخلية، السبت، إعادة انتخاب الرئيس المتشدد إبراهيم رئيسي لعضوية مجلس الخبراء بنسبة 82.5% من الأصوات.

ومُنع حسن روحاني، الرئيس البراغماتي المنتخب في عامي 2013 و2017، من الترشح بعد أن وعد بتخفيف العزلة الدبلوماسية لإيران، مما أثار انتقادات من المعتدلين.